قام السيد الأستاذ الدكتور أحمد غلاب محمد رئيس جامعة أسوان يوم الأحد بلقاء الدكتور ممدوح الدماطى وزير الآثار السابق و رئيس لجنة قطاع الآثار وذلك بالحرم الجامعي صحاري .

       و من جانبه أكد الدكتور أحمد غلاب – رئيس جامعة أسوان – علي أن الهدف من الزيارة هو العمل علي زيادة  الدعم الفنى وتفقد كلية الآثار تمهيداً لإنشاء الدراسات العليا بالكلية بأسوان وذلك بحضور الدكتور أيمن عثمان- نائب رئيس الجامعة للدراسات العليا والبحوث- والدكتور بدوى إسماعيل -عميد كلية الآثار بالاقصر وعضو لجنة الاثار بالمجلس الاعلى للجامعات – والدكتور غريب محمود طه – عميد كلية الآثار بأسوان – والدكتور عمر أبوزيد – وكيل كلية الآثار بأسوان.

        و لقد رافق الدكتور أحمد غلاب الدكتور ممدوح الدماطى والوفد المرافق بجولة تفقدية بالجامعة للوقوف على أحدث المستجدات والتطورات الحقلية والتعليمية والميدانية  والإمكانيات اللوجيستية والموارد البشرية بالكلية. وعلى هامش هذه الزيارة قدم الدكتور أحمد غلاب رئيس جامعة أسوان للدكتور ممدوح الدماطي وزير الأثار السابق درع وميدالية جامعة أسوان تكريماً لمجهوداته في مجال الآثار وإسهاماته العلمية  في خدمة قطاع الآثار والنهوض به.

       إضافة إلى ذلك تم مناقشة تطوير كلية الآثار فى جامعة أسوان ودورها في أفريقيا والإهتمام بالحفاظ علي المواقع الأثرية بأفريقيا وبحث سبل التعاون بين اليونسكو وكلية الآثار جامعة أسوان وكيفية تطبيق طرق الإهتمام والمشروعات في مجال الآثار والمتاحف.