أكد الدكتور أحمد غلاب محمد رئيس جامعة أسوان على ما تشهده المستشفيات الجامعية بجامعة أسوان من تطور ملحوظ فى ظل الطفرة التى يشهدها القطاع الطبى بوزارة التعليم العالى والبحث العلمى تحت رعاية الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى وأهم وأحدث ما توصلت اليه العلوم الطبية على مستوى العالم من تقنيات حديثة وأجهزة طبية بالمستشف الجامعى بأسوان من خلال دعم الوزارة وقطاع المستشفيات الجامعية بالوزارة للمستشفيات الجامعية بأسوان.

      وأضاف الدكتور محمد زكى الدهشورى عميد كلية الطب أنه تشهد المنظومة الطبية بالمستشفيات الجامعية بأسوان تطوراً ملحوظاً تحت رعاية الأستاذ الدكتور أحمد غلاب محمد رئيس الجامعة وأنه تم إجراء عدد من العمليات الجراحية بحضور أطباء من مختلف المحافظات بقسم المسالك البولية حيث أنه لا تتوفر هذه الإمكانيات الطبية إلا فى المستشفى الجامعى بأسوان لما تزخر به من كفاءات وأجهزة طيبة حديثة وخاصة قسم المسالك البولية والتناسلية بطب أسوان برئاسة الدكتور محمد مصطفى رئيس القسم ووكيل كلية الطب للدراسات العليا والبحوث الذى عقد القسم اليوم فاعليات اليوم العلمى الشهرى للقسم بقاعة العيادات الخارجية بمقر المستشفى الجامعى بأسوان والذى تناول الجديد فى مناظير الحالب المرنة والليرز فى علاج حصوات الكلي.

      حيث أن هذه الوحدات وأجهزة المناظير الدقيقية التى تتميز بها المستشفى الجامعى بأسوان والتى تستخدم فى أكبر العمليات الجراحية الدقيقية و التى تقوم بها المستشفى الجامعى فى ظل توافر الإمكانيات الطبية والكوادر البشرية من أطباء وأستشاريين بالمستشفى الجامعى بأسوان.

      وأوضح الدكتور أشرف معبد المدير التنفيذى للمستشفيات الجامعية بأسوان أن المستشفى الجامعى يشهد طفرة طبية فى مختلف أقسام المستشفى من تطوير وتركيب أحدث الأجهزة الطبية لتقديم أفضل خدمة طبية متميزة لخدمة أهالى محافظة أسوان من جنوبها إلى شمالها.