تواصل جامعة أسوان  في القيام بدورها الوطني إتجاه المصريين العائدين من السودان الشقيق .
أكد الأستاذ الدكتور/ أحمد غلاب محمد- رئيس جامعة أسوان أنه من منطلق إهتمام الدولة بأبنائها بالخارج والعمل علي عودتهم الي أراضي الوطن وتنفيذاً لتوجيهات وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عملت جامعة أسوان علي توفير سبل الإعاشة الكريمة والرعاية الطبية المتميزة للمصريين العائدين من الخارج  حيث تم الإنتهاء من تجهيز وفرش كافة الغرف وتزويدها بالمراوح ومبردات المياه وشاشات التليفزيون والأجهزة المنزلية اللازمة للإعاشة.
وأضاف الأستاذ الدكتور /أحمد غلاب – أنه تم تطبيق الإجراءات الوقائية والإحترازية بالمدن الجامعية ومتابعة عمليات التعقيم المستمرة وتوفير وسائل الحماية من كمامات وقفازات حفاظاً على سلامة الجميع داخل المدن الجامعية .
وأشار الأستاذ الدكتور /أحمد غلاب – إلي أنه وصل عدد  العالقين العائدين من جمهورية السودان الشقيق الي 92 مواطن تم إستضافتهم بإستراحة أعضاء التدريس والمدن الجامعية بجامعة أسوان وقد تم  توفير عدد 24 غرفة للإقامة علماً بأنه قد تم تجهيز دار الضيافة بالكامل  للحجرالصحي مع توفير كافة الإمكانيات لإتاحة سبل الراحة للاخوة العائدين  ، ويأتي ذلك في إطار جهود الدولة ووزارة التعليم العالي والبحث العلمي في توفير أماكن يتم تخصيصها للحجر الصحي للمصريين العائدين من الخارج وفق إشتراطات طبية عالية بمقدورها الحفاظ على سلامة العائد من الخارج لحين إنتهاء فترة حضانة الفيروس لحمايتهم من إنتقال  العدوي وقد تم أيضا خروج عدد 49 من دار الضيافة بصحاري بطريق المطار بعد قضاءهم فترة الحضانة وعودهم إلي أهاليهم .
وقد قام الأستاذ الدكتور / أحمد غلاب بزيارتهم بدار الضيافة لترحيب بهم في المدن الجامعية بجامعة أسوان .